حنين البحـرين وطنُ الإبدآعْ »و حڪآيةٌ لثلآثة فصول لآ خريفَ فيهآ ..
و مجتمعٌ مڪتضٌ بآلمبدعين ، يعبث في ڪُل الزوآيآ ليڪونَ روحٌ ذآتَ خفقآتٌ حنينيةْ
ولغةٌ ذآتَ منطقٌ مختلفْ ، بالألوآنِ و الحروف والصورْ و بالأصوآتْ ..
  نحن لآ نشبهُ أي شيء ، و ڪُل شيء يودُ أن يشبهنآ .. !
نسعى دآئماً ، دآئماً لوطنٌ مڪتملْ لآ نقصَ فيهْ وأعوآمٌ من الإبدآعُ تشهدُ ذلڪ ..
أُمنيةٌ فيْ القلبْ : أن يبقى ح ن ي نُ وطنَ الإبدآعِ دوماً ولآ شڪْ !